موقع الأجاويد
<div align="center">
<span style="color: rgb(0, 102, 0); font-family: Impact; font-size: 24px;"><strong><img src="http://i67.servimg.com/u/f67/13/77/25/41/oouu_o13.png" /><br />أدارة الموقع ترحب بكم </strong><br /><strong>نتمنى دعم الموقع </strong><br /><strong>والتسجيل باللغة العربية </strong><br /><strong>وتقديم ماهو مفيد للجميع </strong><br /><strong>أدارة الموقع</strong></span><br /><img src="http://i67.servimg.com/u/f67/13/77/25/41/ouoo_o10.png" /><br />
</div>


أهلا بك يا {زائر} في موقع الأجاويد ننتظر كل جديد منك
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

أي أستفسار لاتترد باالأتصال بنا من من هنا أو من هنا    الأخوة الكرام بكم كبرنا وبكم سنكبر الموقع بدأ بالعمل نتمنى تقديم مابه الأفادة للجميع ونحن نقبل النصيحة   قبل البدء بكتابة أي موضوع البحث في الموقع عنه الموقع يحتوي على حوالي 110000 مساهمة وحوالي 9000 موضوع  الأخوة الكرام أنصكم جميع بأستخدام متصفح كوكل كرووم لأنه أفضل متصفح حالياً لخفته بتشيل أي موقع من هنا لتحميل البرنامج


شاطر | 
 

 سماح ..... 4 .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: سماح ..... 4 .   الخميس أغسطس 18, 2011 5:12 pm

صوت كاظم الساهر لا يكف عن الغناء ... احبك جدا وأعرف ان الطريق الى المستحيل طويل ... احبك

الو ... نعم ... أنا في البيت ... ماذا ؟؟؟ ساتي حالا

بعد لحظات كنت افتح باب البيت في طريقي الى الخارج ... رأيت بيت جيراننا فأخذتني الذكريات بلمح البصر الى ذلك اليوم الصعب الحزين الكئيب ... هل سأعيش اليوم ايضا نفس السيناريو الذي عشته يومها .. لا ... لا اريد ذلك

يومها كنت اجلس بشرفة البيت اشرب فنجان قهوتي الذي لا استغني عنه في ساعات المساء الاولى ...رأيت جارنا وزوج ابنته في ساحة منزلهم كانوا يتكلمون بشيء ما كأنهم يتباحثون بشيء خطير ومن حركاتهم عرفت ان شيئا ما يحدث .. ليس اي شيء .. شيء غريب شيء ربما يكون رهيب ايضا .. ركضت اليهم .. ما بكم ؟ سالتهم ... ابني اسعد نائما في غرفته منذ ساعات ونحن الان نحاول ايقاظه ولكنه لا يرد على مناداتنا له ..اجابني جارنا ونظر الي نظره واحده وبدون ان يضيف اي كلمه فهمت ما الذي يريده فهو يعرف انني مسعف وانني اتطوع بمرافقة سيارات الاسعاف ... اتصلوا بالاسعاف ... قلت لهم وركضت الى غرفته ... كان نائما على السرير ... مسكت يده لكي افحص نبض قلبه ... كانت يده بارده.... ولا يوجد نبض ... في هذه اللحظه شعرت بقوه غريبه داخلي ... كان هدفي ان امنع اي احد من الدخول الى الغرفه .. خرجت الى خارج الغرفه .. هل اتصلتم بالاسعاف ؟؟؟ سألت ... نعم ... اجابني جارنا ... حسنا اذن انا في الداخل اعطيه اسعاف اولي فهو فاقد للوعي لا تسمحوا لاحد بالدخول حتى تصل سيارة الاسعاف ... في هذه اللحظات كانت امه واخواته في الخارج ايضا ... نظرت الى امه نظره طويله . دخلت الى غرفته واقفلت الباب ... وضعت يدي على وجهه ... كان باردا .. حاولت ان اسمع نبض من جديد ... لا نبض ... جلست على كرسي بجانب السرير الذي كان نائما عليه مسحت وجهي بيدي وذكرت الله تعالى ... اغمضت عيني واخذت نفس عميق ... فتحت عيني .. فاذا بسماح تجلس بجانبي.. سماح ... كيف جئت الى هنا ... هل مات ؟؟؟ اومأت برأسي بالايجاب ... نعم لقد مات ..... ابتسمت سماح ابتسامه غريبه ... هذه الدنيا غريبه قالت لي ... انا من يتمنى الموت .. ولله في خلقه شؤون ... ليتني كنت مت يوم وقعت ولم اصل الى هذا الجيل ... جميع بنات صفي اصبحوا امهات وانا اين انا ... بصعوبه امشي وبصعوبه اتكلم ..... ولكن يا سماح ....... سمعت وقع خطى في الخارج ... لقد وصلت سيارة الاسعاف قال احدهم .. فتحت باب الغرفه وخرجت .... رايت جارنا والده ... حضنته وقبلته على جبينه ومشيت .... ارتميت على كرسي كان في ساحة البيت وشردت ..... امه واخواته يسألون عنه ... وانا صامت لا اجيب ... ليس لدي ما اقول ... وماذا ساقول .. ابنكم الشاب فارق الحياة ... ابنكم الذي كنتم تحلمون بزواجه دخل لينام ولم يستيقظ

وصلت الى بيتهم ... كانت ام سماح تنام على السرير ... هل هو نفس السيناريو المخيف الرهيب والحزين .... امسكت يدها ... كانت بارده ... ما يحدث هنا يشبه ما حدث هناك .... اني اسمع نبض ... الحمد لله .. بدأت اعطيها اسعافات اوليه ... فتحت عينيها ولكنها لم تستطع الكلام .... هي لم تتكلم ولكن من خلال الصمت سمعتها تقول لي .... مسكينه ابنتي سماح ... مشرده حزينه , تبحث عن السعاده ولا تجدها , بائسه ابنتي ومتعبه ... انظر اليها في ذهول ولا احد يفهم ذهولي تنزل دمعه على خدي ... صمتها يستمر ولكني اسمعها ... الكل يرمق ابنتي نظره غريبه ... اراهم ينبذوها , ربما لا يهمهم امرها ولكنها ابنتي حبيبتي ...كانوا يلعبون ولا يشاركوها ... اغتيلت طفولتها ... لم اراها تفرح يوما بيوم العيد ... لم اسمعها مرة تغني ... الحزن اصبح جارها ... والخوف هو رفيقها ... الضياع قريب منها والهلاك يلازم حياتها ... اسمعها تشكي الى الله ضعفها واساله ان يكشف الهم والحزن عنها ... الله هو خالقها .. وهو من كتب لها ما كتب .... هذا هو حال ابنتي حبيبتي سماح ... عندها فقط عرفت ما هو مرض والدة سماح .... لا داعي ان تطلب الاسعاف قلت لزوجها والد سماح

بعد لحظات كنت جالسا اشرب فنجان قهوه مع سماح ووالدها بينما كانت امها تحاول النوم ... نظرت الي سماح نظره شعرت من خلالها انها ايضا سمعت حديث امها من خلال الصمت وقالت لي : ان امي يوم الحادثه التي حصلت لي ورغم مكوثي في المستشفى حوالي نصف سنه لم تستطع ان تبكي حالي ..... ولم تذرف الدموع .... هكذا اخبروني ....عندها نظرت الى والد سماح ... هز برأسه مؤيدا كلام ابنته ... الان وضحت الصوره امامي ... وعرفت ما هو مرض امها .... نظرت الى سماح وقلت بصوت قريب الى الهمس : ليتها بكت يومها يا سماح ... ليتها بكت ..... ابتسمت سماح ... ابتسمت انا كذلك ... بدأت ابتسامتنا تتحول الى ضحك ... بدانا نضحك ونضحك ونضحك .... وتحول ضحكنا الى بكاء .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبير البحر
تميز وتواصل
تميز وتواصل
avatar

العمر : 35

معلوماتك ألك
نوافذ شخصية نوافذ شخصية :

مُساهمةموضوع: رد: سماح ..... 4 .   الخميس أغسطس 18, 2011 5:52 pm

الاخ الكريم بهااء
بكل جزء تشدنا اكثر
وكذلك تشعل بنا شمووع الانتظار بشووق لما سياتي
اكون بالحدث اتابع واستمع
ولكني لا استطيع القيام باي حركه
وها انا انتظر القاادم بكل شووق

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: سماح ..... 4 .   الخميس أغسطس 18, 2011 5:59 pm

خيي بهاء الغالي

استهل ردي بالمثل المؤثور شر البلية ما يضحك

اليوم احسست انك انت بطل الاحداث في القصة كما كنت كذلك في الاجزاء السابقة



انحني لك تقديرا واحترام لشجاعتك وصبرك وايمانك بالباري تعالى

كثر الله من امثالك يا غالي

بهاء شوقتني لاحتضن سماح ووالدة سماح ...لا يوجد شيء بوسعي سوى التضرع والدعاء

لهم بالصبر والشفاء يا رب

يا ترى خيي الغالي هل هنالك جزء 5

متابعة معك يا غالي

صورة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: سماح ..... 4 .   الخميس أغسطس 18, 2011 9:21 pm

رائع جدا ما قدمته بهاء الغالي

والله يفرج هم كل غلبان ومحتاج و مرضان

رائعة هي سماح 4 كحال من سبقها

وبإنتظار سماح 5

أرجوا ألا تتوقف هذه السلسلة

تحــــــــــــــــــــــــــــياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عاشقة السويداء
تميز وتواصل
تميز وتواصل
avatar

العمر : 45

معلوماتك ألك
نوافذ شخصية نوافذ شخصية :

مُساهمةموضوع: رد: سماح ..... 4 .   الجمعة أغسطس 19, 2011 1:08 am

اني متابعة للقصة
حلوي وشدتني لها
عاشقة السويداء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فدى التوحيد
داعم للموقع
داعم للموقع
avatar

العمر : 37

معلوماتك ألك
نوافذ شخصية نوافذ شخصية :

مُساهمةموضوع: رد: سماح ..... 4 .   الثلاثاء سبتمبر 06, 2011 3:46 pm

ليتها
بكت يومها يا سماح ... ليتها بكت ..... ابتسمت سماح ... ابتسمت انا كذلك
... بدأت ابتسامتنا تتحول الى ضحك ... بدانا نضحك ونضحك ونضحك .... وتحول
ضحكنا الى بكاء .

الله يعطيك العافية أخي بهاء
قصة شدتنا لها


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سماح ..... 4 .
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع الأجاويد :: الساحة الأدبية :: 
القصص والروايات
-
انتقل الى: